إشراف الشيخ ياسر برهامي
السبت 04 مارس 2017 - 5 جمادى الثانية 1438هـ

ماذا يصنع سائق الأجرة فيما يجده في السيارة مِن أشياء لا يعرف أصحابها؟

السؤال:

أنا سائق تاكسي، وبالأمس عملتُ في أماكن كثيرة حتى إنني لا أذكرها، ولا أستطيع حصرها، وبعد انتهاء نوبتي وجدتُ في التاكسي شنطة بها زجاجات عطور، وبطبيعة الحال لا أذكر ولا أعرف صاحبها، فماذا أفعل بها؟ وهل أستعملها أم أبيعها وأتصدق بها؟

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فكم قيمتها؟!

على أي حال إذا كانت قيمتها كبيرة؛ فعليك تعريفها في المواقف أو في جريدة "الوسيط" -مثلاً-، فإنهم يعلنون عن هذه الأشياء مجانًا، وإذا يئست مِن الوصول لأصحابها بعد السَّنة؛ فهي لكَ، وإن كان قبْل السَّنة فتصدق بها.