إشراف الشيخ ياسر برهامي
الأربعاء 06 يونيو 2018 - 22 رمضان 1439هـ

هل يقع الطلاق بقول الزوج لزوجته: "لولا الأطفال كنتُ مطلقك"؟

السؤال:

1- كنت أحدث نفسي بعد مشكلة حدثت بيني وبين زوجتي، فدار في رأسي جملة: "لولا الأطفال لكنتُ... " ثم أكملتُ الجملة جهرًا بكلمة "مطلقك"، فكانت الجملة كلها "لولا الأطفال لكنت مطلقك"، ولم أنطق منها إلا كلمة "مطلقك" فقط، وكنت حين نطقت كلمة "مطلقك" في الشارع وحدي، ولم تسمع بها زوجتي، فهل نطق هذه الكلمة رغم أنها كانت في سياق المعنى الذي ذكرتُه يوقع الطلاق؟ وتعتبر تلفظًا بطلاقٍ صريح؟

2- إذا لم يقع الطلاق: فهل يعتبر هذا طلاقًا معلقًا على وجود الأولاد رغم أنني لم أقصد تعليق الطلاق على شيء، وإنما كان قصدي وفهمي للكلام هو كالآتي: "وجود الأولاد هو سبب عدم التطليق"، ولم أعرف أن الكلام بهذا الأسلوب هو أسلوب شرط يعلق عليه طلاق، وما الحكم إذا كررت هذه الصيغة: "لولا كذا لطلقتك"، وأنا لا أعني تعليق الطلاق على شيء، وإنما أعني أن أقول إن سبب عدم التطليق هو كذا... فما الحكم؟

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛ 

1- فليس طلاقًا، وهناك وسوسة.

2- هذا ليس طلاقًا معلقًا.